يسعدنا ويشرفنا أن تكـونـ بيننا
وبإذن الله تعالى تجد مناكـل الـذي يسـعـدكـ ويـحـوز على رضاك
آمـلـيـن من آلـلـه الـعـلـي الـقديـر ان يكـون المـنـتـدى مـحـل اعـجـاابك
وآعــضـاء مـحـل تـقـديـركـ...
وأهـلا وسـهـلا بـك و بـإنـضـمـامـكِ لـبـاقـة زهـورنا الـفـواحـة
آمـلـيـن ان تسـعـد بـيـنـنا ونـسـعـد بك ...

دمتم دوآم َ التـوفيق



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شركات الأمن في جنوب أفريقيا تربح من خوف الجماهير خلال كأس العالم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
السفاح
مشرف الاقسام العامة
مشرف الاقسام العامة


ذكر عدد المساهمات : 95
نقاط : 25745
تاريخ التسجيل : 16/03/2010
العمر : 19
الموقع : السعودية

مُساهمةموضوع: شركات الأمن في جنوب أفريقيا تربح من خوف الجماهير خلال كأس العالم   الثلاثاء يونيو 01, 2010 7:18 am

تقوم شركات الأمن الخاصة في جنوب أفريقيا على حماية ملايين الأشخاص يوميا، وبينهم رجال الشرطة أنفسهم.

وبالمثل يقبل الالاف من مشجعي كرة القدم الاجانب الان على هذه الشركات طلبا للحماية خلال بطولة كأس العالم لكرة القدم التي تستضيفها البلاد خلال شهري حزيران/يونيو وتموز/يوليو المقبلين.

ومنذ فوز جنوب أفريقيا بحق تنظيم أول بطولة لكأس العالم في القارة السمراء قبل ستة أعوام، وهي تحاول أن تثبت للعالم أنها تستطيع تنظيم بطولة "آمنة".

سبق لجنوب أفريقيا أن استضافت 41 بطولة دولية بنجاح منذ عام 1994، وبينها بطولتا كأس عالم للكريكيت والرجبي. ويرى المنظمون أن هذا الأمر يبرهن على قدرة البلاد على بسط سيادتها الأمنية خلال مثل هذه البطولات العالمية.

يقول بيكي سيلي،المفوض العام للشرطة الوطنية في جنوبأفريقيان فيثقة : "سنكون مستعدين لمواجهة أي طوارئ،في الجو،أو البحر،أو في البر".

بيد أن الشك لايزال يراود الفرق الأجنبية والشخصيات المهمة والأطقم الإعلامية التي ستتجه إلى جنوب أفريقيا، حيث يخشون الانضمام إلى قوائم الضحايا التي تضم ، في المتوسط، 50 قتيلا يوميا،أو إلى أربعين شخصا تتعرض سياراتهم للخطف يوميا هناك، مما دفعهم إلى البحث عن شركات الأمن الخاصة طلبا للحماية.

وصرح بوب نيكولز، مؤسس شركة "نيكولز ستاين وشركاه"،أحد أبرز شركات حماية الشخصيات المهمة في جنوب أفريقيا، لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) بالقول : "وصلنا إلى درجة صرنا معها نرد المزيد من الزبائن".

وأوضح نيكولز أن شركته ، التي توفر الحماية الأمنية للدوري الهندي الممتاز للكريكيت وسبق أن عملت في حفلات توزيع جوائز الأوسكار ودورة الألعاب الأولمبية "بكين 2008" ، أختيرت لحماية آلاف الزائرين إلى جنوب أفريقيا بداية من الاثرياء ورجال الأعمال الكبار،وصولا إلى مجموعات تضم ما يصل إلى 50 من حاملي تذاكر الشركات، وأسرهم.

وفي الوقت الذي طلب فيه بعض الزبائن ارتداء قمصان واقية من الرصاص أو الطعن، وهو ماوصف في جنوب أفريقيا بأنه خوف هستيري ، أوصى ستاين بعدم التمادي في الذعر إلى هذه الدرجة، وكذلك الأمر بالنسبة للسيارات المصفحة ، حيث أكد أن هذه إجراءات تطبق في حالات استثنائية ولا يمكن اعتبارها قاعدة.

ويبرر جاي نيكولز، الرئيس التنفيذي لشركة "باسكو" للامن، والتي تسهم أيضا في توفير الامن خلال المونديال: "إذا كانت الخطورة كبيرة لدرجة أنك تحتاج ارتداء قميص واق من الرصاص، علينا أن نسأل أنفسنا حينها لماذا نذهب إلى هذا المكان الخطير من الأساس؟".

وقال نيكولز، البريطاني الأصل،: "لدينا ما يزيد على مئة مجموعة" فقائمة زبائن شركته تضم الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، وعددا من الفرق الإعلامية الأجنبية والشخصيات المهمة ، حيثتتراوحمطالبهم بينالحراسة الأمنية وتوفير سائقين بارعين في فنون المراوغة، وبين الحرس الخاص والفرق سريعة الاستجابة التي يمكن استدعاؤها بمجرد الضغط على "زر جهاز الخوف".

وقال منتج يقيم في جنوب أفريقيا ويمتلك محطة إذاعة وتليفزيون أوروبية : "سيصاحب فريقنا من الصحفيين الرياضيين والطاقم الفني بعض الحماية الأمنية عندما يسافرون خارج مناطق الفيفا".

رصدت وزارة العمل الجنوب أفريقية أكثر من 4700 شركة أمن مسجلة توظف أكثر من 300 ألف شخص للقيام على حراسة المنازل والشركات.

حتى أن الرجال الذين يرتدون زيا موحدا ويحرسون أقسام الشرطة في جنوب أفريقيا هم من الحرس الخاص، وليسوا من الشرطة.

لذلك لم يكن من الغريب أن ينظر بعض من يعمل في هذه المهنة إلى بطولة كأس العالم على أنها فرصة كبيرة لتحقيق أرباح، حتى لو دفعهم الأمر إلى تزييف الحقائق.

وكتبت شركة تطلق على نفسها "أمن كأس العالم" على موقعها الالكتروني تقول : "يتحول السائحون إلى ضحايا حوادث خطف السيارات على الطرق القريبة من المطارات، بصفة يومية".

تعرض الشركة على زوار الموقع توفير الحماية على مدار الساعة للمجموعات، وتحذرمن أنه : "عادة ما يكون مجرمو جنوب أفريقيا مسلحين وأحيانا لاتأخذهم بأحد شفقة أو رحمة ، ونحن لا نختلف عنهم،ولكن بشكل أقل!".

بيد أنمعظم زوار كأس العالم ، الذين لا يستطيعون دفع مئات الدولارات يوميا ليتمتع كل واحد منهم بحماية خاصة ، سيضعون ثقتهم في الشرطة والنظام الأمني القائم في البلاد.

خصصت جنوب أفريقيا 41 ألف شرطي للعمل خلال الفعاليات العالمية في إطار خطتها الأمنية التي تصل تكلفتها إلى 3ر1 مليار راند (179 مليون دولار)، والتي استغرق وضعها أربعة أعوام، والتي نالت إشادة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) والشرطة الدولية(الانتربول).

يشير سيلي إلى أن الشرطة ستلقى معاونة 200وحدة عالية التقنية ومتخصصة في "التدخل السريع" في جميع محافظات كأس العالم الإحدى عشرة.

ومن بين الإجراءات الاستثنائية التي سيشهدها كأس العالم إقامة محاكم خاصة في كل محافظة لإجراء محاكمات عاجلة في الجرائم التي ترتكب خلال البطولة، وأيضا إنشاء مراكز شرطة مؤقتة في محطات القطارات في مداخل المدن ونشر فرق صغيرة من الضباط القادمين من دول أخرى للمساعدة في توفير الحماية لمواطنيهم خلال فعاليات البطولة. ولكن السؤال المهم هو: هل تحملهذه الإجراءات قدرا من المبالغة.

تستقبل جنوب أفريقيا ما يقرب من عشرة ملايين زائر أجنبي سنويا ، ورغم ذلك، تندر حوادث الاعتداء ضد السائحين. كانت أبرز الحوادث الأمنية التي وقعت خلال بطولة كأس القارات الصيف الماضي في جنوب أفريقيا هي حادث سرقة أموال من الفندق الذي أقام فيه أعضاء المنتخب المصري المشارك بالبطولة.

وأظهرت دراسة أجرتها وزارة الخارجية البريطانية في الفترة بين نيسان/أبريل 2008 وآذار/مارس 2009 أن معدل إمكانية تعرض البريطانيين للوفاة في ألمانيا هو ضعف المعدل المحتمل في جنوب أفريقيا ، خلال نفس الفترة الزمنية ،وذلك لأسباب متباينة، بينها القتل.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

Laughing
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شركات الأمن في جنوب أفريقيا تربح من خوف الجماهير خلال كأس العالم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: :: المنتديات الترفيهية :: :: رياضة و رياضيون-
انتقل الى: